قرار حكومي جديد بشأن فواتير الكهرباء المتأخرة

٢٢ أبريل ٢٠١٩ - ٠٨:٠٢ م
صورة أرشيفية
صورة أرشيفية
في خطوة هدفها التخفيف على المواطنين، تراجعت الحكومة متمثلة في وزارة الكهرباء والطاقة، عن قرار كانت اتخذته لرفع نسب التحصيل، واسترداد مديونيات المشتركين؛ للحفاظ على حق الدولة، وذلك بفرض فائدة بنسبة 17%، على تقسيط الفواتير المتأخرة والمقرر تطبيقها بداية من شهر مايو المقبل. وأعلنت الشركة القابضة للكهرباء، بحسب بيان مساء اليوم الإثنين، عدم فرض أي غرامات تأخير على سداد الفواتير لصغار المشتركين من منازل ومحلات تجارية. ووجهت الشركة بعدم احتساب غرامات تأخير على المديونية المُستحقة على صغار المشتركين (منازل ومحلات تجارية).
وأشار البيان إلى أن القرار يأتي تشجيعًا لهم على السداد، ومراعاة للبعد الاجتماعي، وللظروف الاقتصادية. وأكد البيان، أن القرار جاء بناءً على توجيهات وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بتخفيف الأعباء على المواطنين. وكان الدكتور أيمن حمزة، المتحدث باسم الكهرباء، قال إن قرار تحصيل فوائد على الفواتير المتأخرة،