خميس العهد.. ذكرى غسل «الأقدام» وخيانة يهوذا لمعلمه

البابا تواضروس يصلي «خميس العهد» في دير مارمينا.. الكنيسة تقيم صلاة اللقان والكهنة يمسحون أقدام الشعب كما فعلها السيد المسيح مع تلاميذه.. والكنيسة تلوم يهوذا على الخيانة
تحرير:بيتر مجدي ٢٥ أبريل ٢٠١٩ - ٠٢:١٠ م
احتفلت الكنائس المصرية اليوم، بصلوات يوم خميس العهد أو «الخميس الكبير»، من أسبوع الآلام، وترأس بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الصلوات في دير مار مينا بكينج مريوط بالإسكندرية، وتعيد الكنيسة في هذا اليوم، ذكرى أحداث عدة مر بها السيد في ساعاته الأخيرة، قبل أن يقبض عليه رؤساء كهنة اليهود، ويقدموه للمحاكمة أمام الوالي الروماني «بيلاطس»، ويستصدروا منه حكما بصلبه، ويمتلئ اليوم -وفق طقوس الكنيسة- بمشاهد عدة، منها صلوات البصخة، وصلاة اللقان، وصلاة القداس الإلهي.
يمتلئ يوم خميس العهد بالأحداث التي تعبر عنها طقوس الكنيسة وصلواتها المختلفة، بعد أن استراح السيد المسيح يوم الأربعاء ولم يذهب للهيكل، منتظرا ما سيذهب إليه، فدعا تلاميذه للتحضير للاحتفال بعيد الفصح اليهودي. (اقرأ أيضا: أسبوع الآلام.. كل ما تريد معرفته عن «أربعاء البصخة») أحداث خميس العهد يذهب