«النور»: لسنا حزبًا معارضًا أو مؤيدًا

تحرير:محمود عبد الصبور ٢٧ أبريل ٢٠١٩ - ١١:٤٩ م
سامح بسيوني رئيس الهيئة العليا لحزب النور
سامح بسيوني رئيس الهيئة العليا لحزب النور
اعتبر سامح بسيوني، رئيس الهيئة العليا لحزب النور، أن حزبه نوع آخر غير الأحزاب المؤيدة أو المعارضة، قائلا "الحزب لا يُصنف نفسه على أنه مؤيد ولا معارض، لكنه يصنف نفسه على أنه نوع ثالث من الأحزاب يؤيد أي فكرة بها مصلحة البلاد والعباد، ويعارض أي فكرة بها مفسدة البلاد والعباد". جاء ذلك خلال احتفالية نظمها الحزب بكفر الدوار في محافظة البحيرة، مساء السبت، لتكريم كوادره الذين شاركوا في فعاليات الاستفتاء على التعديلات الدستورية، لمؤازرتهم موقف الحزب الذي وافق على التعديلات بعد وضع تفسير وضابط لكلمة مدنية بالمادة 200 من الدستور.
حضر الاحتفالية المهندس محمود هيبة، عضو مجلس النواب، وحسن عمر، عضو مجلس الشورى السابق.وشكر "هيبة" أعضاء الحزب على ما بذلوه من جهد خلال أيام الاستفتاء وأثنى عليهم لسرعة تحركهم، وطالبهم ببذل مزيد من الجهد لخدمة الوطن في ظل مبادئ حزب النور المعلنة للجميع.وأكد "هيبة" أن "الأيام القليلة الماضية خلال الاستفتاء