سريلانكا تحظر جماعتين إسلاميتين بسبب «تفجيرات الأحد»

٢٨ أبريل ٢٠١٩ - ٠٨:٥١ ص
حظرت سريلانكا نشاط جماعتين إسلاميتين، بعد الاشتباه في وقوفهما وراء التفجيرات الانتحارية التي استهدفت 3 كنائس و4 فنادق في عاصمة البلاد كولومبو، ما أدى إلى مقتل 253 شخصا وإصابة نحو 500 آخرين، بينما أعلن تنظيم "داعش" مسؤوليته عن الحادث. وقال رئيس سريلانكا مايثريبالا سيريسينا، إنه تم حظر جماعة التوحيد الوطنية وجمعية ملة إبراهيم، بموجب قوانين الطوارئ. وتؤكد السلطات أنها لم تتمكن من حظر الجماعتين قبل ذلك، لأن القانون يلزمها بتقديم أدلة دامغة ضد أي جهة قبل حظر نشاطها.
وذكرت الشرطة المحلية أن زوجة وابنة محمد هاشم محمد زهران، الذي تشتبه سلطات سريلانكا في أنه العقل المدبر للتفجيرات، أصيبتا خلال مداهمة الجيش لأحد أوكار الإسلاميين، مساء الجمعة، على الساحل الشرقي في سينتاماروتو بمنطقة أمبارا، وترافَق ذلك مع معركة ضارية بالأسلحة النارية. وفي مكان المداهمة عثر الجيش على