إمبراطور اليابان يتنازل عن العرش لأول مرة من 200 عام

يستعد الشعب الياباني للحظة فارقة في تاريخه مع تولي ناروهيتو عرش الإمبراطورية لتبدأ حقبة جديدة في التاريخ الياباني وستقام مراسم التغيير وفقا للتقاليد التاريخية المتوارثة
٢٨ أبريل ٢٠١٩ - ١١:٠٢ ص
إمبرطور اليابان
إمبرطور اليابان
بعد غد الثلاثاء، يتنازل إمبراطور اليابان أكيهيتو، عن العرش لابنه الأكبر وولي العهد الأمير ناروهيتو ليصبح الإمبراطور رقم 126 لليابان، ويعد ذلك أول تنازل لإمبراطور ياباني عن العرش منذ 200 عام، حيث كانت خلافة الإمبراطور تحدث عند وفاته. ومع تنازل الإمبراطور أكيهيتو عن العرش، سيبدأ عصر جديد في اليابان، يطلق عليه "ريوا"، والتي تعني "التناغم الجميل"، ليحل محل العصر الحالي، والذي يطلق عليه "هيسي"، والذي بدأ في الثامن من يناير عام 1989، وهو اليوم الذي تولى فيه الإمبراطور العرش.
وبحسب كتب التاريخ في اليابان، فإن تاريخ البيت الإمبراطوري الياباني يعود لأكثر من ألفي عام، وبذلك فإن العائلة الإمبراطورية في اليابان هي أقدم عائلة ملكية وراثية مستمرة في العالم إلى اليوم.اقرأ أيضا| الثلاثاء.. تنازل إمبراطور اليابان عن العرشويعتبر هذا التغيير الإمبراطوري حدث تاريخي لليابان، فعلى مدار