الإمارات تنتصر في قطر بعد رفع الحظر عن منتجاتها

الدوحة منذ يونيو 2017 مع بدء المقاطعة العربية للنظام القطري، تكبدت خسائر فادحة ونزيفا اقتصاديا لا يتوقف، بما في ذلك مختلف القطاعات النفطية وحتى خطوطها الجوية
تحرير:وفاء بسيوني ٢٨ أبريل ٢٠١٩ - ١٢:٣٥ م
يبدو أن الدوحة بدأت تستشعر خطر خسائر المقاطعة العربية وبدأت تقر بسياساتها الخاطئة التي تخالف التزاماتها الدولية، وهو الموقف الذي أصبح محرجا لها أمام المجتمع الدولي، بعد القرار القطري بسحب إجراءاتها بشأن حظر المنتجات الإماراتية من الأسواق القطرية. فخلال الجلسة التي عقدها جهاز تسوية النزاعات في منظمة التجارة العالمية، للنظر في طلب دولة الإمارات السير في إجراءات تشكيل هيئة تحكيم في الإجراءات التي اتخذتها قطر ضد منتجات وسلع دولة الإمارات، أعلنت الدوحة أنها سحبت التعاميم السابقة التي أصدرتها، في العام الماضي، بسحب المنتجات.
لماذا تراجعت قطر عن حظر المنتجات الإماراتية؟ ألغت قطر جزئيا التدابير التي تحظر بيع وشراء البضائع المصدرة من الإمارات، ومن ثم رضخت قطر لقواعد منظمة التجارة العالمية أمام سلامة موقف الإمارات وسحبت إجراءاتها بشأن حظر المنتجات الإماراتية. تنازل جزئي الإمارات ترى أن التنازل الجزئي لقطر لا يقطع شوطا كبيرا