«العمالة غير المنتظمة».. فئات تبحث عن طوق نجاة

العمالة غير المنتظمة تضم عمال الزراعة وعمال البحر والمناجم والمحاجر والمقاولات.. ولاتوجد مظلة تأمينية لهم .. وسجلت وزارة القوى العاملة 900 ألف على قاعدة البيانات
تحرير:أحمد سعيد حسانين ٣٠ أبريل ٢٠١٩ - ١١:٠٠ ص
لسنوات طويلة ظلت العمالة غير المنتظمة، تشكل عبئا على عاتق مؤسسات الدولة، خاصة في ظل المخاطر التي تحيط بتلك الفئات، نظرا لعدم وجود حصر دقيق بأعدادهم لدى الجهات المختصة وغياب وجود مظلة تجمعهم. وهو ما جعل أجهزة الدولة ومؤسساتها تتنبه لخطورة تلك الفئة التي تتعرض للكثير من المخاطر والأضرار الناجمة عن عملها دون أن تعلم الدولة شيئا، لذلك لجأت المؤسسات التنفيذية خلال الأشهر الماضية، للبدء في عمل حصر بأعداد تلك الفئات وإدخالها في مظلة تأمينية، لاسيما بعد إطلاق الرئيس عبدالفتاح السيسي مبادرة رعاية العمالة غير المنتظمة في فبراير من العام الماضي
وتمثل العمالة غير المنتظمة جزءا من قوة العمل المصرية، وكانت تعاني تلك الفئة من عدم وجود تأمين صحي يشملهم أو معاشات حكومية لهم، بالإضافة إلى عدد كبير من الأزمات في ظل غياب دور الحكومة عن مآسي تلك العمالة والتي تبحث عن حقوق مشروعة. أنواع العمالة غير المنتظمة وتضم العمالة غير المنتظمة، عمال الزراعة الموسميين