ليفربول وبرشلونة.. التحدى الصعب لمحمد صلاح في فرض الإرادة

كاتب صحفي رياضى
٢٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٣:٢٧ م
محمد صلاح
محمد صلاح
قبل ثمانية أعوام وستة أشهر، وبالتحديد في شهر نوفمبر من عام 2011، قال المدرب الألمانى العبقرى يورجن كلوب المدير الفنى الحالى لليفربول الإنجليزى عندما كان يدرب بروسيا دورتموند، جملة شهيرة جدا تحولت إلى قاعدة فى علم التدريب ومبدأ مهم لأى فريق يبحث عن الفوز فى مواجهة منافس كبير، ألا وهي «نستطيع من خلال خططنا التكتيكية أن نحد من فعالية بايرن ميونخ ونرغمهم على اللعب بالأسلوب الذي يناسبنا، ومن ثم يمكننا الإجهاز عليهم».
- كلوب وضع القاعدة.. وسيميونى طورها.. وسباليتى طورها - نجم مصر الأسطوري.. هل يضرب رتم أداء ميسي وسواريز ويدخل نادي العظماء؟ فى نفس الموسم حقق فريقه لقب البوندزليجا بعد ثلاثة أعوام فقط من توليه المهمة لفريق كان يعانى من أجل البقاء، بل المثير أن من ساعده على تجنب الهبوط كان بايرن ميونخ نفسه عندما منحه