طعنات وحبل.. مفاجآت في واقعة جثة موظف وزارة العدل

تحرير:محمد أبو زيد ٢٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٤:٢٠ م
كشفت المعاينة الأولية التي أجرتها نيابة شرق القاهرة، فى واقعة العثور على جثة موظف بوزارة العدل داخل شقته بحى الظاهر، أن الجثة لشحص يدعي شفيع يوسف محمود 47 عاما، موظف بوزارة العدل، وأوضحت المعاينة الأولية أن الجثة عثر عليها وبها عدة طعنات وكدمات، ومقيدة اليدين بأحبال لعدم قدرة المجني عليه على الحركة، وأمرت النيابة بتشريح الجثة المجني عليه، وأمرت النيابة برفع الأدلة الجنائية، وسرعة تقديم تحريات المباحث حول الواقعة، بعد التأكد من أن الواقعة بها شبهة جنائية كاملة.
تعود تفاصيل الواقعة بتلقى قسم شرطة الظاهر بلاغا من 3 موظفين يفيد بالعثور على جثة زميلهم داخل شقته بشارع الجيش التابع لقسم شرطة الظاهر، وقالوا في محضر الشرطة، إنهم توجهوا إلى منزل الضحية بعد تغيبه عن العمل لمدة 3 أيام، وفتحوا باب الشقة بمعرفة نجار من المنطقة وفي حضور الجيران وصاحب العقار، وأضافوا أنهم