صيادلة القليوبية: الحراسة القضائية تضع المهنة في خطر

تحرير:هيثم بطاح وعلاء النجار ٢٩ أبريل ٢٠١٩ - ٠٧:٥٤ م
نقابة الصيادلة
نقابة الصيادلة
جددت نقابة الصيادلة بالقليوبية، اليوم الإثنين، رفضها الشديد لقرار فرض الحراسة القضائية على النقابة العامة، كونه "يهدد مقدرات ومستقبل المهنة ويحرم جموع الصيادلة من مباشرة حقوقهم النقابية التي كفلها لهم الدستور والقانون"، إذ أكد بيان صادر عن مجلس النقابة برئاسة النقيب الدكتور مجدي ثابت، أن النقابات الفرعية ومنها القليوبية، اتخذت مسارا ديمقراطيا من خلال إجراء انتخابات في مناخ من الديمقراطية شارك فيه جموع الصيادلة، وكانت نسبة مشاركتهم "أكبر دليل على رغبتهم في عودة النقابة لأحضان أبنائها، معلنين رفضهم للحراسة والحارس القضائي".
وأهابت النقابة فى بيانها، المسئولين بالعمل على وقف الحراسة فورا وتلبية نداء الصيادلة في أن تكون جمعيتهم العمومية وحدها هي صاحبة الرأي والقرار خاصة وأن مجلس النقابة حصل على حكمين من القضاء الإداري بوقف تنفيذ حكم فرض الحراسة القضائية، وهناك دعوى أمام المحكمة الدستورية العليا للفصل في هذا النزاع.وناشدت