رئيس الوزراء الجزائري السابق أمام القضاء بسبب الفساد

٣٠ أبريل ٢٠١٩ - ٠١:٤٢ م
رئيس الوزراء الجزائري السابق أحمد أويحيى
رئيس الوزراء الجزائري السابق أحمد أويحيى
مثل رئيس الوزراء الجزائري السابق أحمد أويحيى، اليوم الثلاثاء، أمام وكيل الجمهورية بمحكمة "سيدي أمحمد" بالجزائر العاصمة لسماع أقواله حول قضايا تبديد المال العام ومنح امتيازات غير مشروعة. ويمثل أويحيى أمام المحكمة وسط تواجد أمني مكثف بمحيطها، وحضور عدد كبير للمواطنين الذين رددوا شعارات معادية لرئيس الوزراء السابق. وكانت فصيلة الأبحاث التابعة للدرك الوطني (تابع للجيش) قد وجهت استدعاءات، الأسبوع الماضي، لرئيس الوزراء السابق، ومحمد لوكال وزير المالية الحالي محافظ بنك الجزائر المركزي السابق, للمثول أمام المحكمة في قضايا تبديد المال العام.
وذكر تلفزيون النهار، أمس الإثنين، أن وزير المالية الجزائري محمد لوكال، مثل أمام محكمة جزائرية في إطار تحقيقات تتعلق بالاشتباه في تبديد المال العام. ولم توجه اتهامات محددة للوكال الذي شغل من قبل منصب محافظ البنك المركزي وعين وزيرا للمالية قبل شهرين، كما ذكر تلفزيون النهار أن المدير العام السابق للأمن