فنزويلا تشتعل.. حرب شوارع مسلحة وتركيا تتدخل

٣٠ أبريل ٢٠١٩ - ٠٦:٢٥ م
مظاهرات فنزويلا - أرشيفية
مظاهرات فنزويلا - أرشيفية
ساعات قليلة مرت على إعلان خوان جوايدو زعيم المعارضة في فنزويلا، انضمام الجيش إليه في محاولة جديدة للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو، كانت كفيلة بان تشتعل حدة الأحداث سريعا في العاصمة، إذ اندلعت اشتباكات عنيفة، الثلاثاء، في كاراكاس، وأطلقت قوات الأمن الموالية لمادورو قنابل الغاز لتفريق أنصار المعارضة، الذين ردوا بالقاء الحجارة والقنابل الحارقة، وذكرت "رويترز"، أن دوي إطلاق نار سمع في محيط "لا كارلوتا"، القاعدة الجوية الرئيسية في كاراكاس، وأشارت إلى أن رجالا يرتدون الزي العسكري، يرافقون جوايدو، تبادلوا إطلاق الرصاص مع عسكريين موالين للرئيس مادورو.
وطالت قنابل الغاز التي أطلقتها قوات الأمن الموالية لمادورو، زعيم المعارضة نفسه مما أجبره على مغادرة المكان، الذي تحول إلى ساحة حرب حقيقية، وبعدما تجمع أنصار المعارضة في فنزويلا،، قرب القاعدة، اندلعت مواجهات بين الطرفين، أطلقت فيها قوات الأمن الموالية لمادورو وابل من قنابل الغاز.ودخلت تركيا على خط الأزمة،