رئيس فنزويلا: أحبطنا الانقلاب وسنلاحق المتورطين

تحرير:وكالات ٠١ مايو ٢٠١٩ - ٠٧:١٠ ص
رئيس فنزويلا وسط قوات الجيش - أرشيفية
رئيس فنزويلا وسط قوات الجيش - أرشيفية
قال رئيس فنزويلا، نيكولاس مادورو، إن قواته أحبطت «محاولة فاشلة للإطاحة به» دبرتها ما سماها «عصابة اليمين المتطرف» في بلاده، و«عصابة إمبريالية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب». وفي خطاب، دام نحو ساعة، وهو الأول له منذ اندلاع انتفاضة الفجر بقيادة زعيم المعارضة خوان جوايدو، وجه مادورو اتهاماته لجوايدو ومعلمه السياسي ليوبولدو لوبيز بالسعي لإثارة مواجهة مسلحة، قد تستخدم ذريعة لـ«تدخل عسكري أجنبي»، وفقا لـ«سكاي نيوز عربية». وبث الخطاب عبر التلفزيون والراديو، وفيه هنأ مادورو القوات المسلحة
على «إفشالها المجموعة الصغيرة التي كانت تعتزم إشاعة العنف من خلال هذه المناوشات الانقلابية»، على حد تعبيره. وأضاف أن ما جرى «لن يظل من دون عقاب، لقد تحدثت مع النائب العام، وعينت 3 مدّعين عامين، هم بصدد استجواب كل الأشخاص الضالعين». وتعمد مادورو الظهور مع وزير الدفاع فلاديمير