تحرير طرابلس..«الوفاق» تنهار ولا تزال المعركة مستمرة

المفوضة السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة كشفت عن نزوح نحو 42 ألف شخص منذ اندلاع المعارك في العاصمة الليبية في 4 أبريل الماضي، حتى أمس.
تحرير:وفاء بسيوني ٠٢ مايو ٢٠١٩ - ٠١:٣٢ م
معركة تحرير طرابلس
معركة تحرير طرابلس
تشهد معركة تحرير العاصمة الليبية طرابلس التي تم الإعلان عنها منذ ما يقرب من شهر، تطورات متسارعة يتقدم فيها الجيش الليبي على الميليشيات، إلا أن المعركة لا تزال مستمرة حتى الآن. وتشهد ليبيا صراعًا مسلحًا بين عشرات المليشيات العسكرية في الشرق والغرب، منذ الإطاحة بالرئيس الراحل معمر القذافي بمساعدة حلف شمال الأطلسي منذ عام 2011. ويرى الجيش الليبي أن تلك المعركة تمثل استعادة هيبة الدولة الليبية، لأنه لا توجد دولة حالياً فى ليبيا، فهي معركة لاستعادة الأمن والاستقرار، ومعركة لفرض النظام والسيطرة على احتكار الميليشيات للسلاح.
تقدم وانهيار الجيش الوطني الليبي الذي يقود معركة التحرير سيطر على منطقة السبيعة جنوبي طرابلس، وأعلن أنه يتقدم بشكل منظم نحو منطقتي الفرناج وصلاح الدين. الناطق باسم الجيش اللواء أحمد المسماري، أشار إلى أن المليشيات تخوض حرباً بالإنابة عن تنظيم "داعش" ضد الجيش الليبي. مؤكدا "انهيار القوات التابعة لحكومة