زوجة في دعوى خلع: «بيلبس ماركات ويشحت آخر الشهر»

اعتاد إنفاق راتبه على متطلباته الشخصية وعجز عن الوفاء بمتطلبات أسرته وطفله ورغم هذا لم يقيم من سلوكه واستمر فى إنفاق الراتب خلال أيام من الحصول عليه ودخل دوامة الاقتراض
تحرير:سماح عوض الله ٠٥ مايو ٢٠١٩ - ١٢:٤١ م
ندم الزوجة - تعبيرية
ندم الزوجة - تعبيرية
تعرفت عليه كريمًا شديد العطاء لكل من حوله، وهو معتاد ارتداء ملابس مهندمة من ماركات مشهورة، أحبها وتقدم لخطبتها وقدم لها أجمل الهدايا والذكريات، لكن بعد الزواج ارتطمت أحلامها معه بأرض الواقع ومسئوليات منزل الزوجية، إلى درجة التى فقدت معها الأمل فى قدرة زوجها على تدبر شئون حياتهما المعيشية وفق أسلوبه المعتاد، وسط مشاحنات متكررة بينهما واتهامات لها بالبخل إذا رفضت شراء أغراض يرغب فيها زوجها بحجة إكمال متطلبات باقى الشهر، إذ إن المعتاد لديه شراء جميع ما يرغب فيه حتى يُفلس، دون أن يعبأ بما سيحدث لاحقًا.
تضحك الزوجة وهى تقول على هامش جلسة الخلع: «جوزي ماشي بمبدأ أغنية اللى بيقول فيها إصرف ما فى الجيب واشحت تاني يوم عادي، ولو كنت مفلس خالص خالص ومحلتكش جنيه قول عالجزمة الباتا اللى إنت لابسها إنها سنيه مثل على الدنيا بحالها إن إنت سعادة البيه.. ماتخليش حد يقولك شايل طاجن ستك ليه»، وتواصل الضحك