رحيل «مرقس عزيز» أحد مشاغبي زمن مبارك

أثار القمص مرقس عزيز الجدل لسنوات كثيرة.. اشتهر بكتابه «استحالة تحريف الكتاب المقدس».. عُرف بالدخول في سجالات دينية.. وحكم عليه بالإعدام في مصر في قضية الفيلم المسيء
تحرير:بيتر مجدي ٠٨ مايو ٢٠١٩ - ١١:٥١ ص
أعلن المركز الإعلامي للكنيسة القبطية الأرثوذكسية، مساء أمس الثلاثاء، عن رحيل القمص مرقس عزيز خليل، كاهن كنيسة السيدة العذراء «المعلقة» بمصر القديمة، والمنتدب للخدمة في الولايات المتحدة الأمريكية منذ أكثر من 10 سنوات، عن عمر ناهز 74 عاما، بعدما قضى ما يقرب من 39 عاما في الخدمة كاهنًا بالكنيسة القبطية في مصر وأمريكا وكندا. ومعروف أن الراحل كان واحدا من الشخصيات المثيرة للجدل خلال فترة حكم الرئيس الأسبق حسني مبارك، واشتهر بخوضه سجالات دينية، وأبرز ما كتب كان كتاب «استحالة تحريف الكتاب المقدس».
وأعلنت الكنيسة أن جنازة القمص مرقس عزيز ستكون اليوم، الأربعاء، في الولايات المتحدة الأمريكية، وأقام الأنبا يوليوس الأسقف العام لكنائس مصر القديمة والمنيل وفم الخليج وأسقفية الخدمات العامة والاجتماعية والمسكونية، صلاة القداس على روح القمص مرقس عزيز، صباح اليوم، بالكنيسة المعلقة في تمام الساعة 7.30 صباحًا