الجامعة العربية تحذز من استهداف المدنيين غرب سوريا

١٠ مايو ٢٠١٩ - ٠١:١٩ م
سوريا - أرشيفية
سوريا - أرشيفية
أدانت جامعة الدول العربية استهداف المدنيين وتدمير عدد من المنشآت في غرب سوريا خاصة خلال اليومين الماضيين، ووصفت هذه العمليات العسكرية بأنها خرق للقانون الدولي ولا تخدم هدف الاستقرار وجلب السلام إلى سوريا، وصرح السفير محمود عفيفي، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام لجامعة الدول العربية، بأن أحمد أبو الغيط الأمين العام للجامعة العربية يُتابع بقلق التبعات الإنسانية للعمليات العسكرية في شمال غرب سوريا منذ نهاية الشهر الماضي.
مشيرا إلى أن العمليات العسكرية تكثفت بصورة كبيرة خلال اليومين الماضيين، وخلّفت ضحايا من مدنيين، فضلاً عن تدمير عددٍ من المنشآت المدنية كالمستشفيات والمدارس.وأكد عفيفي أن أية جهود لمكافحة الإرهاب تحظى بالتفهم اتساقاً مع القرارات المتتالية الصادرة عن مجلس الجامعة في هذا الشأن، غير أن استهداف المدنيين