مقتل ربة منزل وطفلها في ظروف غامضة بالإسكندرية

تحرير:محمد مجلي ١٠ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٣٢ م
لقيت ربة منزل فى العقد الرابع من العمر، وطفلها فى العقد الثاني من العمر، مصرعهما، اليوم الجمعة، بعد العثور على جثتيهما بشقتهما داخل منزلهما، مقتولان فى ظروف غامضة، بمنطقة ميامي، شرق الإسكندرية، إذا بدأت الواقعة بتلقى اللواء محمد الشريف، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الإسكندرية، إخطارًا من اللواء شريف رؤوف، مدير إدارة البحث الجنائي، يفيد بتلقي قسم شرطة المنتزه أول، بلاغ بالعثور على جثة ربة منزل وطفلها داخل شقة محل سكنهما، بمنطقة ميامي، بدائرة القسم.
بالانتقال والبحث تبين أن الجثتين لسيدة "ف. م. ع"، 35 سنة، ربة منزل، وطفلها "ع. ال. أ"، 11 سنة، مسجى على الأرض، حيث تم العثور عليهما غارقين فى الدماء بسبب تعرضهما لطعنات متفرقة بمختلف أنحاء الجسم، وأثار دماء على الأرض، ووجود آثار مقاومة وبعثرة بمختلف أنحاء الشقة. وأشارت التحريات إلى أن الواقعة كشفت عن