"ريمونتادا" تشعل المنافسة بين اتحادي آسيا وأوروبا

تحرير:علي الزيني ١٠ مايو ٢٠١٩ - ٠٥:١٤ م
تغنى الحساب الرسمي لدوري أبطال آسيا على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، بالريمونتادا التاريخية، التي قام بها فريق الاتحاد السعودي، أمام منافسه سيونغنام الكوري الجنوبي، عندما خسر العميد في ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا عام 2004، على ملعبه ووسط جمهوره بثلاثة أهداف مقابل هدف، وظن الجميع أن المهمة قد حسمت وأن البطل سيكون هو سيونغنام الكوري، إلا أن لاعبي الفريق السعودي كان لهم رأي آخر، ونجحوا في تحقيق الفوز بخماسية نظيفة في مواجهة الإياب، ليكون إجمالي نتيجة المباراتين 5-4 لصالح فريق الاتحاد.
الحساب الرسمي لدوري الأبطال، نشر تغريدة عبر حسابه الرسمي على "تويتر"، قائلًا: "أهلا دوري أبطال أوروبا، نحن سعداء للغاية ونحن نشاهد الريمونتادا لديكم، ولكننا نؤمن بأن أفضل عودة في النتيجة كان بطلها نادي الاتحاد وقت خسارته 3-1 في ملعبه، وعاد بنتيجة 5-0 في المباراة النهائية". وجاء الرد، بعدما حقق ليفربول،