الحلقة الخامسة «لآخر نفس».. ياسمين تهرب من السجن

تحرير:حليمة الشرباصي ١١ مايو ٢٠١٩ - ٠١:١٠ م
مسلسل لآخر نفس
مسلسل لآخر نفس
بدأت الحلقة الخامسة من مسلسل «لآخر نفس» بإنكار "سلمى" ياسمين عبد العزيز، أنها قتلت اللواء جمال، الذي لم تظهر شخصيته بعد، ورغم إلقاء القبض على "سلمى" فإنها ما زالت مصرة على أنها بريئة. وخلال التحقيق مع سلمى التقت مع مقدم كان موجودا خلال تكريم زوجها الراحل "حازم" فتحي عبد الوهاب، فتعلقت "سلمى" بالمقدم لأنه دليل على أن زوجها توفى وأنها ليست مجنونة، ليؤكد لها المقدم صحة ظنونها ويطلب منها أن تهرب من السجن، ويساعدها في كشف اللغز الذي يحيط بموت زوجها، واختطاف أبنائها.
بمجرد هروب "سلمى" يقنعها معارفها بالرجوع للسجن بسبب وجود خطر يهدد حياتها، وبالفعل تقتنع ويصطحبها "سليم" أحمد صلاح حسني للقسم مرة ثانية، إلا أنهما يقعان ضحية لهجوم ملثمين، يخطفون "سلمى" ويأخذونها إلى مكان مجهول، ثم يتركونها مربوطة، وعيناها مغطاتان. تلتقي "سلمى" مع مختطفها، ويبدأ في مساومتها على "الهاردات"