أجراس الكنائس تدق مجددا في سريلانكا بعودة قداس الأحد

١٢ مايو ٢٠١٩ - ٠٨:٣٨ ص
كنيسة سريلانكية استهدفتها التفجيرات - أرشيفية
كنيسة سريلانكية استهدفتها التفجيرات - أرشيفية
أقامت الكنيسة الكاثوليكية في سريلانكا، أول قداس أحد منذ هجمات عيد الفصح الدامية التي استهدفت كنائس وفنادق في العاصمة كولومبو ومحيطها، وأودت بحياة أكثر من 250 شخصا، وذكرت شبكة "إيه بي سي نيوز" الإخبارية الأمريكية، اليوم الأحد، أن عناصر من قوات الجيش والشرطة مزودة ببنادق هجومية تجوب الشوارع المؤدية إلى الكنائس، وتقوم بحراسة المجمعات، مضيفة أنه تم تشديد الإجراءات الأمنية للمشاركين في القداس، حيث يتوجب عليهم إظهار بطاقات الهوية الشخصية قبل الدخول إلى الكنائس؛ إضافة إلى تفتيشهم ذاتيا.
وحظرت عناصر التأمين المسلحة من قوات الجيش والشرطة، إيقاف السيارات والمركبات بالقرب من الكنائس، وإحضار الحد الأدنى من الحقائب والأمتعة.  وفي أبريل الماضي، صباح عيد الفصح، استهدفت 7 تفجيرات انتحارية 3 كنائس، و3 فنادق فاخرة في سريلانكا، وأعلن تنظيم "داعش" الإرهابي مسئوليته عن هذه الهجمات، وفي مطلع