الإفراط في شرب الماء قد يؤدي إلى الموت

هناك طريقة جيدة لمعرفة ما إذا كنت بحاجة إلى زيادة كمية المياه التي تتناولها وهي لون البول، جفاف الفم، الصداع، تشقق الجلد أو الشفاه، وتشنجات العضلات
تحرير:مي فؤاد ١٣ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٠٠ م
شرب المياه
شرب المياه
تختلف احتياجات كل فرد من المياه، وتعتمد على العديد من العوامل، منها حجم الجسم ومستوى النشاط، في الغالب؛ يتبع المعظم قاعدة شرب ثمانية أكواب من المياه يوميا. مع ذلك، يعتقد الكثير أن هناك فوائد صحية مهمة لزيادة الاستهلاك اليومي من المياه، لذا يلجأ البعض إلى شرب جالون كامل يوميا، لكن هناك عواقب محتملة من زيادة الاستهلاك اليومي للمياه. شرب الماء الكافي أمر مهم؛ لكن ضع في اعتبارك أن الماء يشكل 60% من جسم الإنسان. يحافظ الماء على عمل الجسم بشكل منتظم، ويتحكم في درجة الحرارة ونقل جميع العناصر الغذائية والأكسجين إلى الخلايا وحماية الأنسجة.
الكميات التي نحتاج إليها يوميا من الماء: يعد توازن كميات المياه في الجسم أمرا ضروريا لرطوبة الجسم، لكنها مسألة نسبية، فمستوى النشاط الجسدي وحجم العرق عوامل تؤثر على احتياج الفرد من الماء، فالمعظم يشرب وقت الشعور بالعطش وهي طريقة موثوقة للحفاظ على ترطيب مناسب. حتى الآن، كانت هناك أبحاث محدودة للغاية