مبارك: معظم المشاكل في المنطقة من صنع أيدي العرب

١٩ مايو ٢٠١٩ - ٠٩:٤٣ م
حسني مبارك
حسني مبارك
قال الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، إن غزو الكويت وتداعياته ألقت بظلالها على تردي الأوضاع في المنطقة إلى يومنا هذا، فالعالم العربي انقسم كما لم ينقسم من قبل، والتدخلات والأطماع الخارجية وجدتها فرصة لتحقيق مصالحها. وأضاف مبارك، خلال حوار أجراه مع الإعلامية فجر السعيد، في جريدة "الأنباء" الكويتية، أنه بعد الغزو اختل التوازن الذي كان حادثا بين العراق وإيران لمصلحة إيران في المنطقة، وجاءت أعمال الإرهاب متمثلة في تنظيم القاعدة تحت زعم مقاومة التواجد الأميركي في الخليج لتصل ذروتها في أحداث 11 سبتمبر.
وتابع، كما ترتب على ذلك غزو العراق عام 2003 ومزيد من الاضطراب في المنطقة وصولا لانقضاض حماس على السلطة في غزة وحدوث شرخ فلسطيني عميق ممتد إلى يومنا هذا، بعد ذلك جاءت أحداث 2011 في المنطقة العربية كلها وأدت لحالة من التمزق والتشرذم والإرهاب لم تشهدها المنطقة في تاريخها الحديث، للأسف كثير من هذه المشاكل