«هواوي».. آخر ضحايا الحرب التجارية بين أمريكا والصين

معركة جديدة في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، بعد أن أعلنت واشنطن ضم شركة "هواوي" الصينية إلى قائمة الشركات التي تمثل "مخاطرة كبيرة" للأمن القومي الأمريكي
تحرير:أحمد سليمان ٢٠ مايو ٢٠١٩ - ٠٣:٣٧ م
الحرب التجارية
الحرب التجارية
تعهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن الصين لن تصبح أكبر قوة عظمى في العالم تحت قيادته، حيث أكد في مقابلة مع شبكة "فوكس نيوز" الأمريكية، أنه "سعيد جدا" بالحرب التجارية، وقال عندما سئل عن آخر التطورات في الحرب التجارية: "إننا نأخذ مليارات الدولارات"، مضيفا أنه "من الواضح أن الصين لا تبلي بلاء حسنا مثلنا"، وتشير تعليقات ترامب إلى أنه لا ينوي العودة سريعا إلى طاولة المفاوضات مع بكين بعد أن انهارت المحادثات لإنهاء الصراع التجاري في وقت سابق من هذا الشهر.
ومنذ ذلك الحين، سار في طريق لرفع الرسوم الجمركية على البضائع الصينية، ونقل معركته مع بكين إلى عملاق التكنولوجيا الصيني، "هواوي". حيث نما تأثير شركة الاتصالات الصينية "هواوي" بشكل مطرد في السنوات الأخيرة، وتزايد اهتمام الحكومة الأمريكية بها، خوفا من أن يتسبب انتشار الهواتف المحمولة وغيرها من المعدات