الطيب: الغرب يتشدق بـ«حقوق الإنسان» ليسيطر على العرب

تحرير:أ.ش.أ ٢١ مايو ٢٠١٩ - ٠٩:٣٤ م
د. أحمد الطيب شيخ الأزهر
د. أحمد الطيب شيخ الأزهر
قال الإمام الأكبر، الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، إن المساواة بين الرجل والمرأة في القرآن مفهوم إنساني، بخلاف مفهوم المساواة في الغرب فهو مادي بحت، مشيرًا إلى أن الصيحات الموجودة حاليًّا بوجوب مساواة الرجل بالمرأة، ليس المقصود بها المساواة إطلاقًا، وإنما المقصود بها ضرب الثقافة الشرقية والدين الإسلامي. وأضاف شيخ الأزهر، في برنامجه الرمضاني، على الفضائية المصرية اليوم، أن مسألة حقوق الإنسان التي يتشدق بها الغرب كثيرًا ما يراد بها إلا باطل، وكثيرا ما تكون لافتة مزيفة لتسهيل وتمكين قبضة الحضارة الغربية على الشعوب العربية والإسلامية.
وتابع: الحضارة الغربية المعاصرة تحاول أن تفرض ثقافتها وأنماطها على العالم الإسلامي، مشيرا إلى أن الغرب يحاول فرض ثقافته، وبخاصة فيما يتعلق بالمساواة بين الرجل والمرأة، تارة تحت شعار حقوق الإنسان, وتارة أخرى تحت شعار تعليم الديمقراطية، لأننا بالنسبة لهم غير مؤهلين لأن نتعامل على مستوى الديمقراطية أو