بالأرقام.. ترامب سيعاني للفوز بولاية ثانية

كشفت بعض الأرقام بشأن مستويات رضا الجماهير عن أداء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره السابق باراك أوباما، أن الأول قد يعاني للحصول على ولاية ثانية في البيت الأبيض
تحرير:محمود نبيل ٢٣ مايو ٢٠١٩ - ١٢:٤٦ م
ترامب وأوباما
ترامب وأوباما
يسعى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحسم السباق الرئاسي في ولايته الثانية مبكرًا، وذلك قبل أكثر من عام على موعد الاستحقاق، والذي من المتوقع أن يشهد فيه الرئيس ترامب معاناة كبيرة في حسمه لصالحه بشكل رسمي. وعلى الرغم من تأكيدات بعض مسؤولي حملة الرئيس دونالد ترامب عام 2020، من أنه يتمتع في الوقت الحالي بوضعية أفضل بكثير من تلك التي كان يعيشها نظيره السابق باراك أوباما خلال العام الأخير من ولايته الأولى، وهو الأمر الذي قد يسهل مهامه للوجود بالبيت الأبيض لمدة 4 سنوات جديدة.
ووفقًا لما نقلته شبكة "سي إن إن" الأمريكية على لسان مدير حملة ترامب الرئاسية 2020، براد براسكل، فإن مراجعة البيانات الخاصة باقتراع 2012، تشير إلى أن ترامب لديه موقف أفضل بكثير من أوباما، والذي أُعيد انتخابه بالفعل في تلك الفترة. خلاف ترامب ووادي السيليكون يمنح الصين أغلى هدية عسكرية وعلى مدى العامين