بعد زيادة الكهرباء.. هل يخفض المركزي أسعار الفائدة؟

تباينت آراء المحللين حول مصير أسعار الفائدة الذي من المقرر أن تتم مناقشته خلال اجتماع لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي اليوم، وتشير التوقعات إلى التثبيت أو الخفض
تحرير:رنا عبد الصادق ٢٣ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٢٤ م
طارق عامر محافظ البنك المركزي
طارق عامر محافظ البنك المركزي
تبحث لجنة السياسة النقدية برئاسة طارق عامر، محافظ البنك المركزي المصري، اليوم الخميس، أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، إذ تباينت آراء المحللين وشركات الأبحاث بشأن مصير سعر الفائدة، خاصة عقب تراجع معدل التضخم خلال شهر أبريل الماضي، إلى جانب إعلان الحكومة رفع أسعار الكهرباء. وقررت لجنة السياسة النقدية في الاجتماع الماضي، نهاية شهر أبريل، الإبقاء على سعري عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة دون تغيير عند مستويَى 16.75% و17.75% على الترتيب، وكذلك الإبقاء على سعر العملية الرئيسية للبنك المركزى عند مستوى 17.25% وسعر الائتمان والخصم عند مستوى 17.25%.
انخفاض التضخم توقعت الدكتورة سهر الدماطي، الخبيرة المصرفية، قيام البنك المركزي بخفض أسعار الفائدة خلال اجتماعه غدا، خاصة عقب تراجع معدل التضخم خلال شهر أبريل الماضي. كما توقعت علياء ممدوح، كبير محللي الاقتصاد الكلي في المجموعة المالية بلتون، خفض أسعار الفائدة في ظل تراجع قراءة معدلات التضخم نهاية أبريل