صراع بين ميركل وماكرون على مناصب أوروبا الرفيعة

ينتظر السياسيون في أوروبا أن تشتعل حربًا جديدة بين الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، وذلك بسبب الصراع على المناصب الكبرى في اليورو.
تحرير:محمود نبيل ٢٣ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٢٢ م
ميركل وماكرون
ميركل وماكرون
تتجه أنظار العالم في الوقت الحالي إلى الاتحاد الأوروبي، والذي يعقد انتخاباته البرلمانية على مدار الأيام القليلة المقبلة، خاصة وأن تلك الأحداث قد تؤثر بشكل رئيسي على سياسات تلك المنطقة تجاه العالم وقضاياه الساخنة. ولا شك أن الترتيبات الحالية في الاتحاد الأوروبي قد تلقى بظلالها على علاقة بعض القوى الكبرى في المجموعة، وبالأخص ألمانيا وفرنسا، وهما الدولتان الأكثر تأثيرًا على المستوى السياسي في بروكسل، خاصة بعد خروج بريطانيا المنتظر إتمامه خلال الأشهر القليلة المقبلة.
وسيجتمع زعماء الاتحاد الأوروبي لحضور قمة في 28 مايو، حيث سيبحثون ملء عدد من الوظائف الشاغرة في الكتلة، وستشمل هذه الأدوار رئاسة مفوضية الاتحاد الأوروبي، ورئيس المجلس، ورئيس البنك المركزي والممثل الأعلى للسياسة الأمنية للشؤون الخارجية. ميركل تدفع ثمن خلافات الحكومة في انتخابات الولايات وحسب ما جاء في