كيف أصبح الصراع الأمريكي الصيني حربا تكنولوجية؟

منذ أكثر من عام، تبادلت الصين والولايات المتحدة، فرض رسوم جمركية على بضائع الجانبين، في حرب تجارية مستعرة، لكن يبدو أن الصراع الأمريكي الصيني أصبح حربا تكنولوجية
تحرير:أحمد سليمان ٢٣ مايو ٢٠١٩ - ٠٤:٣٢ م
الحرب التجارية
الحرب التجارية
في أكثر من مناسبة أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن موقفه التجاري المتشدد من الصين يرجع إلى الممارسات التجارية لبكين، والإجراءات التمييزية التي تتخذها لصالح شركاتها، بالإضافة إلى معالجة العجز في الميزان التجاري وانتهاك حقوق الملكية الفكرية، إلا أن المعركة بين أكبر اقتصادين في العالم أصبحت الآن من أجل السيطرة على تقنيات الاتصالات والحوسبة المتقدمة، حيث دخل هذا الصراع إلى عوالم حساسة متعلقة بالأمن القومي وحقوق الإنسان، مما يجعل التسوية بين البلدين أمرا بعيد المنال، كما أنه يعرض التعاون التكنولوجي بين الولايات المتحدة والصين للخطر.
وأشارت صحيفة "واشنطن بوست" إلى أن قرار الإدارة الأمريكية بإدراج شركة "هواوي" في القائمة السوداء، بالإضافة إلى قرارات مماثلة محتملة ضد شركات صينية أخرى، يعني أن هجوم الإدارة على الصين من المرجح أن يزداد حدة قبل اجتماع ترامب مع الرئيس الصيني شي جين بينج على هامش قمة مجموعة الـ20 في اليابان في نهاية يونيو