من هو زهران هاشم العقل المدبر لتفجيرات سريلانكا؟

كان عمره 12 عاما فقط عندما بدأ دراساته الدينية وأمضى ثلاث سنوات في حفظ القرآن وبعد فترة بدأ تطرفه في سن المراهقة حين أخبر أساتذته أن تفسيراتهم للقرآن كانت أكثر تحررا
تحرير:منة عبد الرازق ٢٤ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٤٤ م
هشام زهران الذي يظهر بوجه مكشوف
هشام زهران الذي يظهر بوجه مكشوف
رجل أسمر في أول الأربعينيات، ذو لحية طويلة، ورداء أبيض يرتديه في خُطبه النارية المتشددة، التي كان يطل من خلالها "زهران هاشم" العقل المدبر لتفجيرات سريلانكا، على متابعيه من خلال موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" و"يوتيوب"، كما كان حساب باسم "الغربة ميديا" التابع لتنظيم داعش ينشر خطبه المحرضة، ويعتبر من أشهر المحاضرين في جماعة التوحيد الوطنية المتورطة في سلسلة التفجيرات الأخيرة التي ضربت سريلانكا في 21 أبريل الماضي، صباح عيد الفصح، وخلفت نحو 321 قتيلا، وأكثر من 520 مصابا.
مراهقة متطرفة ينتمي زهران لعائلة متطرفة، حيث تورط أبوه واثنان من إخوته على الأقل أيضا في نفس مركب الإرهاب، ودبروا لتفجيرات سريلانكا، وهو الأخ الأكبر لخمسة إخوة، ودرس في معهد إسلامي في كاتانكودي المدينة ذات الغالبية المسلمة في شرقي سريلانكا. كان عمره 12 عامًا فقط عندما بدأ دراساته الدينية وأمضى ثلاث