هل تقود سيدة المفوضية أو المجلس الأوروبي؟

تنادي بعض المجموعات السياسية في أوروبا أن تتولى سيدة منصب رئيس المفوضية أو المجلس الأوروبي خلال السنوات القليلة المقبلة، وذلك في إطار المساواة بين الجنسين
تحرير:محمود نبيل ٢٥ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٣٥ م
الاتحاد الأوروبي
الاتحاد الأوروبي
تترقب أوروبا نتائج انتخابات برلمانها المنعقدة حاليًا، والتي تنتهي بشكل كامل غدًا الأحد، لتبدأ صراعًا من نوع جديد على المناصب العليا داخل أروقة بروكسل، والتي تراها العديد من البلدان والقوى في الاتحاد الأوروبي من الانتصارات السياسية اللازمة. ولا شك أن التوجهات الليبرالية وتوسيع نطاق مشاركة المرأة من الأمور التي تراهن عليها أوروبا بشكل رئيسي، وهو ما جعل بعضهن يعتلي مناصب ضخمة سواء محليًا مثل أنجيلا ميركل وتيريزا ماي أو حتى عالميًا مثل كرستين لاجارد.
وحسب ما ذكرته صحيفة التليجراف البريطانية، فإن هناك تيارا قويا داخل الاتحاد الأوروبي يحث القادة على اختيار امرأة واحدة على الأقل في المناصب العليا باليورو، وتحديدًا عند استبدال جان كلود يونكر ودونالد تاسك كرئيسين للمفوضية والمجلس الأوروبي، وهي مناصب لم تعرف في تاريخها سوى الرجال. بحثًا عن السيطرة.. ميركل