التشيك: لا أحد في أوروبا يريد نقل سفارته للقدس

٢٥ مايو ٢٠١٩ - ٠٢:٤١ م
رئيس الوزراء التشيكي، أندريه بابيش
رئيس الوزراء التشيكي، أندريه بابيش
جدد رئيس الوزراء التشيكي، أندريه بابيش، رفض بلاده نقل سفارتها في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس التزاما بالقرارات الأممية على الرغم من قوة ومتانة العلاقات مع إسرائيل. وقال في لقاء مع موقع "أوراق برلمانية" التشيكي، اليوم السبت، ونقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية (وفا)، إن "جمهورية التشيك لن تبادر إلى نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس، فحكومتنا تلتزم بموقف الاتحاد الأوروبي، وبقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة"، مشددا على أن "لا أحد في أوروبا يريد حاليا نقل سفارته، وجمهورية التشيك لن تكون البادئة".
وأشار إلى أن "إسرائيل حليف طويل الأمد لجمهورية التشيك، وثمة علاقات أكثر من اعتيادية بيننا، وهناك توجهات راهنة لتمييز تلك العلاقات، غير أن جمهورية التشيك عضوة في الاتحاد الأوروبي، وباختصار هناك اتفاقات في الأمم المتحدة بهذا الشأن (القدس) يتوجب علينا الالتزام بها". كان "بابيش" قد أكد في أبريل 2018، أن