«ملابس داخلية ووسادة».. جثة فتاة تثير الذعر بالمترو

تحرير:يونس محمد ٢٨ مايو ٢٠١٩ - ٠١:١٥ م
ارشيفية
ارشيفية
حالة من الذعر سيطرت على المواطنين عقب العثور على جثة فتاة داخل محطة مترو طرة البلد، وشكلت الأجهزة الأمنية فريق بحث مكبر، كشف تفاصيل جديدة في واقعة الفتاة التي عثر على جثتها داخل محطة مترو طرة البلد، إذ تبين من التحريات الأولية لرجال المباحث أن الجثة لفتاة متسولة، وعثر بجوارها، على شنطة بلاستيكية، بداخلها ملابس داخلية، ووسادة تستخدمها في النوم، داخل المحطة، يوميا، بعد مواعيد غلق المترو اليومية، مشيرين إلى أن الفتاة مجهولة الهوية، وليس لها أهل، وتقوم بالتسول داخل المترو، وعثر بحوزتها على 750 جنيها، وكانت ترتدي حلقا ذهبيا.
تلقت الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، إشارة من الأمن المعين بتأمين، المنطقة الفاصلة بين محطتي كوتسيكا وطرة البلد، مفادها، العثور على جثة فتاة، في مقتبل العقد الثاني من العمر، مقتولة وملقاة، بجوار قضبان المترو، بالقرب من كوبري المشاة. وبالانتقال والفحص تبين أن الجثة لفتاة ترتدي ملابسها بالكامل،