تصنيف «إرهاق العمل» كمرض.. ما مظاهره؟

في تطور لتصنيف الأمراض الدولي أعلنت منظمة الصحة العالمية أن إدمان العمل وألعاب الفيديو جيم أمراضا.. فيما خرجت حالات أخرى مثل التحول الجنسي من التصنيف
تحرير:وكالات ٢٨ مايو ٢٠١٩ - ٠٥:١٣ م
إرهاق العمل - صورة تعبيرية
إرهاق العمل - صورة تعبيرية
صنفت منظمة الصحة العالمية، لأول مرة، "الإرهاق المهني" أو "الإعياء المهني" ضمن قائمة التصنيف الدولي للأمراض والمشاكل الصحية، والذي يستخدم على نطاق واسع كمعيار للتشخيص من قبل خبراء الصحة وشركات التأمين الصحي، وتم اتخاذ القرار بتصيف "إرهاق العمل" كمرض خلال الجمعية العالمية للصحة في جنيف، والتي تختتم أعمالها اليوم الثلاثاء، واصفة القرار بأنه قد يساعد في إرجاء عقود من النقاش بين الخبراء حول كيفية تحديد الإرهاق المهني، وما إذا كان ينبغي اعتباره حالة طبية.
ما هي مظاهر الإرهاق المهني؟في آخر تحديث لبيانات الأمراض والاصابات في جميع أنحاء العالم، تعرف منظمة الصحة العالمية الإرهاق بأنه "متلازمة يتم تصورها على أنها ناتجة عن الإجهاد المزمن في مكان العمل ولم تتم إدارتها بنجاح". ويبدو أن المتلازمة تتميز بـ3 أبعاد وهي: مشاعر استنزاف الطاقة أو استنفادها، تجاوز المسافة