بعد تحييدهم في 2016.. ترامب يغري الأمريكيين السود

يراهن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الفئات ذات الأصول الإفريقية، واعدًا إياهم بالعديد من الأمور التي ستصب في صالحهم حال فوزه بانتخابات 2020
تحرير:محمود نبيل ٣٠ مايو ٢٠١٩ - ١٢:٠٥ م
ترامب والأمريكيون السود
ترامب والأمريكيون السود
لم يعد هناك متسع من الوقت يسمح للرئيس الأمريكي دونالد ترامب بتغيير بعض الانطباعات ووجهات النظر التي كونها شعبه على مدى ما يقرب من عامين ونصف في البيت الأبيض، لا سيما أن هناك بالفعل العديد من الفئات لم تكن راضية بشكل تام عن أداء الرئيس. ولا شك أن الأمريكيين السود من أهم الفئات التي يسعى الرئيس الأمريكي لإقناعهم بالتصويت لصالحه، خاصة أنهم كتلة اجتماعية قوية في عدد من الولايات الأمريكية، مثل ميشيجان وبنسلفانيا وويسكونسن، وهي المناطق صاحبة التجمعات الأكبر لتلك الفئات الجماهيرية.
وعلى درب حملته لعام 2016، تعهد دونالد ترامب بأنه إذا تم انتخابه مجددًا في 2020، فإنه سيفعل أشياء رائعة للأمريكيين من الأصول الإفريقية، وذلك حال الفوز بنسبة 95% من أصواتهم في الاستحقاق المرتقب العام المقبل. الصين تستعين بالشركات الأمريكية لعلاج أزمات حرب ترامب التجارية ومنذ فوزه بنسبة 8% من أصوات ذوي