غدر الصحاب.. حكاية صداقة انتهت بخطف طفل

لم يدر مقاول أن خلافا ماليا بينه وبين سباك سيشكل خطرا بالغا على أفراد أسرته إذ اختطف الأخير ونجله وأقاربه نجل المقاول بعد ضرب خاله واحتجازه بفيلا لإرغامه على دفع فدية
تحرير:محمد الشاملي ٣٠ مايو ٢٠١٩ - ١٢:٢٠ م
اختطاف طفل - تعبيرية
اختطاف طفل - تعبيرية
علاقة صداقة توطدت أواصرها سريعا بين مقاول وسباك وامتدت إلى علاقة عمل فتشارك الصديقان في مجال أعمال البناء والمقاولات، اتفقا على أن تكون الشفافية في التعامل هي السبيل لضمان نجاح شراكتهما واستمرارها مستقبلا إلا أن هناك خلافا وقع بينهما عصف بالاتفاق، طالب السباك شريكه بسداد مبلغ مالي أقرضه إياه منذ فترة إلا أن الأخير اتخذ من المماطلة والمرواغة نهجا، دون التزامه بأي موعد يحدده لدفع الأموال فاستشاط السباك غضبا وسيطرت عليه رغبة في الانتقام واستعادة الأموال.
لم يتردد صاحب الـ47 سنة في سرد تفاصيل أزمته لنجله، أخبره أنه يبحث عن خطة تمكنه من استعادة أمواله من شريكه، ليلقى دعما كبيرا من ابنه الذي طمأنه بأنه لن يسمح بضياع حقه مهما كلفه الأمر. جلسة عائلية جمعت السباك وصهره ونجله، توصلوا إلى طريقة للخلاص من تلك الأزمة، قرروا اختطاف نجل المقاول "محمود" وإجباره