طالبة التبول اللاإرادي بالمنصورة: «مش هسيب حقي»

عميد «آداب المنصورة»: تصرف المدرس خاطئ ولكنه غير مقصود ولا يوجد بين المدرس والطالبة أي مواقف أو خلافات سابقة هو فقط سوء تقدير للموقف منه ليس إلا
تحرير:رانيا الديداموني ٣٠ مايو ٢٠١٩ - ٠٦:٢٩ م
كلية آداب المنصورة
كلية آداب المنصورة
"مش قادرة استوعب اللي حصل لغاية دلوقتي".. كلمات قاسية تروي من خلالها الطالبة "ماجدة ع. ف."، بالفرقة الثالثة قسم يوناني ولاتيني بكلية الآداب بجامعة المنصورة، تفاصيل ما حدث معها ومنعها من الذهاب إلى دورة المياه، رغم توسلاتها للدكتور "شادي.ب"، رئيس اللجنة، أكثر من مرة، حتى تبولت وتغوطت لاإراديًا، داخل اللجنة، ما تسبب في انهيارها وإيذائها نفسيًا وعصبيًا، وأثارت الواقعة الجدل حول علاقة الأستاذ الجامعي بالطالب، على مواقع التواصل الاجتماعي، بين رافض لتصرف المدرس ومبرر له.
وروت ماجدة لـ"التحرير"، أنها خضعت لولادة قيصرية منذ 4 أشهر فقط، وما زالت تعاني من الآثار الجانبية للعملية، وشعرت بمغص شديد في البطن في العشر دقائق الأولى من الامتحان، ورفضت المراقبة إرسالها قبل استئذان رئيس اللجنة.وأضافت: "قولت له وعدني أنه يبعتني لما اللجنة تهدى، ثم استأذنت منه تاني بعدها بنصف ساعة