زعيم كوريا الشمالية يعدم مبعوثه الخاص إلى ترامب

٣١ مايو ٢٠١٩ - ٠٦:٥٠ ص
كيم هيوك-تشول
كيم هيوك-تشول
أعدمت كوريا الشمالية عددًا من مسئوليها في وزارة الخارجية، بمن في ذلك مبعوثها الخاص إلى الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك نتيجة انهيار قمة فيتنام التى جمعت الزعيم كيم جونج أون، والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حسبما أفادت وكالة «رويترز» نقلا عن صحيفة كورية جنوبية. ونقلت صحيفة «تشوسون إيلبو» الكورية الجنوبية، عن مسئولين من كوريا الشمالية، لم تُكشف هويتهم، قولهم: «تم التحقيق مع كيم هيوك-تشول، وأُعدم في مطار ميريم مع 4 مسؤولين في وزارة الخارجية في مارس».
وانهارت قمة ترامب وكيم التي انعقدت في العاصمة الفيتنامية هانوي، في فبراير الماضي، بعد فشل الزعيمين في التوصل إلى اتفاق بشأن نزع السلاح النووي لكوريا الشمالية.ومنذ انهيار القمة الثانية بين الرئيس الأمريكي وزعيم كوريا الشمالية، توقفت محادثات نزع السلاح النووي، وبعد ذلك أجرت كوريا الشمالية مزيدا من اختبارات