قمة ملتهبة بين الترجي والوداد في نهائي دوري الأبطال

يكفي الترجي التعادل السلبي للظفر باللقب الثاني تواليا والرابع في تاريخه، فيما يحتاج الوداد إلى الفوز أو التعادل بأكثر من هدف لنيل لقبه الثالث
٣١ مايو ٢٠١٩ - ٠١:٢٣ م
الترجي التونسي - الوداد البيضاوي المغربي
الترجي التونسي - الوداد البيضاوي المغربي
ستكون الخبرة السلاح الفتاك لفريقي الترجي التونسي حامل اللقب والوداد البيضاوي المغربي بطل النسخة قبل الأخيرة للتتويج بلقب دوري أبطال إفريقيا، عندما يلتقيان اليوم السبت، في تمام الساعة الحادية عشرة مساء، في إياب الدور النهائي في تونس، وسيكون الملعب الأولمبي في رادس مسرحا للقمة الحاسمة بين الفريقين، وذلك بعد أن انتهت قمة الذهاب الأسبوع الماضي في الرباط، بالتعادل 1-1، ويكفي الترجي التعادل السلبي للظفر باللقب الثاني تواليا والرابع في تاريخه (بعد 1994 و2011 و2018)، فيما يحتاج الوداد إلى الفوز أو التعادل بأكثر من هدف لنيل لقبه الثالث (بعد 1992 و2017).
الكاف تلقى رسالة من إدارة الترجي في وقت سابق من هذا الشهر، تبدي من خلالها تحفظها على اختيار الحكم الجامبي باكاري جاساما لمباراة الإياب، على خلفية انحيازه للفريق المغربي في إياب الدور النهائي لنسخة 2017 أمام الأهلي (1-0 في الدار البيضاء)، وإلى أن الحكم حرم فريق باب سويقة من ركلة جزاء في ذهاب نصف نهائي