كيف أشعلت «كولومبيا» الأوضاع في السودان؟

بعد فض الاعتصام في السودان وسقوط ضحايا توقع سياسيون أن تشهد البلاد اندلاع المزيد من الاحتجاجات، بعد أن وصفت المعارضة تلك الخطوة بأنها انقلاب على الثورة.
تحرير:وفاء بسيوني ٠٤ يونيو ٢٠١٩ - ١٢:٤٧ م
السودان
السودان
بعد الأحداث الدامية التي شهدها السودان، أمس الاثنين، سرعان ما خرج المجلس العسكري الانتقالي الحاكم للبلاد منذ عزل الرئيس السابق عمر البشير، لتبرير فض الاعتصام حول القيادة العامة للقوات المسلحة وسط العاصمة السودانية الخرطوم بالقوة والذي أسفر عنه سقوط عشرات الضحايا بين قتيل وجريح. جاءت تلك الأحداث تزامنا مع عيد الفطر المبارك، لتنهي آمال الانفراج السياسي في السودان، بعد أن تسبب قيام قوات الأمن بفض الاعتصام بالقوة في سقوط نحو 30 قتيلاً وإصابة العشرات.
نفي الفض بالقوة وفي الوقت الذي فتحت السلطات القضائية لجنة للتحقيق في عملية فض الاعتصام، أعلن المتحدث باسم المجلس العسكري الانتقالي في السودان، الفريق شمس الدين كباشي، أن القوات السودانية لم تفض الاعتصام أمام مقر قيادة الجيش بالقوة، بل استهدفت منطقة مجاورة له باتت تشكل خطرا على أمن المواطنين. وأضاف كباشي