بعد حوادث الإرهاب.. إجراء من النمسا بشأن سريلانكا

٠٤ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:٥٨ م
تفجيرات سريلانكا
تفجيرات سريلانكا
حذفت النمسا، اليوم الثلاثاء، سريلانكا من قائمة "البلدان الآمنة للاجئين"، وذلك بعد صدور قرار من وزير الداخلية النمساوي الجديد فولفانج بيشورن، والذي -بحسب مصادر- سيطلق مبادرة رسمية في هذا الشأن خلال اجتماع مجلس الوزراء لأول مرة بتشكيله الجديد، غدا الأربعاء، برئاسة المستشارة الفيدرالية بريجيته بيرلاين. وذكرت المصادر أنه بعد الهجمات الإرهابية الأخيرة في سريلانكا تغير الوضع، إذ لم تعد حاليا تفي بمتطلبات "البلد الآمن، موضحة أن الوزير سيتقدم بمشروع قانون بشأن تسهيل سرعة البت في قرارات اللجوء للقادمين من بلدان غير آمنة.
يذكر أن رئيس سريلانكا مايثريبالا سيريسينا، أعلن في شهر مايو الماضي، أنه سيوقف العمل بحالة الطوارئ الصارمة خلال شهر، لأن الوضع الأمني عاد إلى طبيعته بنسبة 99% بعد اعتداءات عيد الفصح، قائلا: "إن قوات الأمن نجحت في استهداف جميع المسؤولين عن اعتداءات 21 أبريل، وتم إعلان حالة الطوارئ للتعامل مع الوضع الأمني