لماذا غضب الجمهور من نهاية زي الشمس ومقتل فريدة؟

تحرير:التحرير ٠٤ يونيو ٢٠١٩ - ١١:٤٩ م
زي الشمس
زي الشمس
شهدت الحلقة الأخيرة من مسلسل زى الشمس التى كان ينتظرها الجمهور بفارغ الصبر للتعرف على قاتل فريدة، ذروة الأحداث، إذ تم الكشف عن قاتل فريدة (ريهام عبدالغفور)، واتضح أن ثمة شجارا وقع بين عمر، الذى يجسده الفنان أحمد صلاح السعدنى، وزوجته فريدة، ووقعت على أثره الأخيرة مصابة، وفر عمر قبل أن تلفظ أنفاسها الأخيرة، ولكن شهيرة، التى تجسد دورها سامية أسعد، هى التى قامت بإلقاء فريدة في النيل ولم تستطع المقاومة فغرقت بعدها، فيما لم يُعرف مصير عمر أيضًا، ولكن تلك النهاية لم تعجب رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وهاجم كثير منهم صناع المسلسل.
كتبت واحدة من متابعى المسلسل: «يعنى أنا أفضل 30 يوم فى توقعات وبعد كدة المسلسل يخلص ومفهمتش هى عايشة كدة ولا ميتة؟ المشهد الأخير يا مخرج مش فهماه». وكتبت أخرى: «حد يفهمني إزاي الحلقة الأخيرة تقفل بشكل زي دا، اللي هو خير في إيه يعني مش فاهمة؟». وكتبت ثالثة: «مش فهمة هي