الطيب عن حادث سيناء: لن ينتزعوا فرحة العيد من مصر

٠٥ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:٠٠ م
أحمد الطيب شيخ الأزهر
أحمد الطيب شيخ الأزهر
أصدر الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، بيانا، يدين فيه بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي الذي استهدف نقطة تفتيش أمنية في مدينة العريش بمحافظة شمال سيناء، صباح اليوم، مؤكدا تقديره للتضحيات والبطولات التي يسطرها أبطال القوات المسلحة والشرطة البواسل في القضاء على الإرهاب، كما أن هؤلاء الإرهابيين لن يستطيعوا أن ينتزعوا الفرحة من قلوب المصريين يوم العيد، وأن المصريين -مسلمين ومسيحين- مصطفون خلف القوات المسلحة والشرطة المصرية في الحرب على الإرهاب.
وتقدم الأزهر، بخالص التعازى لأسر شهداء الواجب الوطني، سائلا المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، ويسكنهم فسيح جناته، ويلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان، وأن ينعم على المصابين بالشفاء العاجل، وأن يحفظ مصر وأهلها من كل مكروه وسوء.وأعلنت وزارة الداخلية عن استشهاد 8 من رجال الشرطة في هجوم إرهابي استهدف