«الصحة السودانية» تتراجع وتعلن ارتفاع شهداء الاعتصام

٠٦ يونيو ٢٠١٩ - ٠٢:٥٧ م
فض اعتصام السودان - أرشيفية
فض اعتصام السودان - أرشيفية
بيان جديد أصدرته وزراة الصحة السودانية، بعد مرور ساعات معدودة على تكذيبها لجنة أطباء السودان المركزية، المعروفة بتضامنها مع قوى المعارضة التي اعتصمت في مقر قيادة الجيش بالخرطوم، والتي أشرف أطبائها ومسعفيها بشكل مباشر على علاج الجرحى وحصر الشهداء، منذ عملية فض الاعتصام فجر يوم الإثنين الماضي، إذ أعلنت في آخر بياناتها، امس، "ارتفاع عدد الشهداء إلى 101 قتيل بعد انتشال 40 جثة من نهر النيل، كان قد تم أخذهم بمركبات تتبع ميليشيات الجنجويد لجهة غير معلومة"، بحسب بيان على صفحة اللجنة على فيسبوك.
وبعد غياب تام عن المشهد منذ فض الاعتصام، سرعان ما دخلت وزارة الصحة السودانية على خط الأحداث، لتنفي في أول تعليق رسمي، على لسان وكيلها الدكتور سليمان عبد الجبار، في الساعات الأولى من صباح اليوم، تقرير لجنة الأطباء المركزية، واعلن وكيل الوزارة، أن عدد الشهداء لم يتجاوز 46 شخصا، وأن العملية التى قامت