مزقته خلال نومه.. حكاية 90 يوما زواجا انتهت بجريمة

لم تتحمل صاحبة الـ23 ربيعا أفعال زوجها التي تنوعت ما بين اعتداء بألفاظ خارجة ووصلات من الضرب المبرح، فقررت كتابة نهاية حياتها الزوجية بعد رفضه تطليقها
تحرير:محمد الشاملي ٠٧ يونيو ٢٠١٩ - ١١:٣٢ ص
سكين ملطخة بالدماء - تعبيرية
سكين ملطخة بالدماء - تعبيرية
أيام قليلة كانت تفصل الزوجين عن إتمام 100 يوم على عقد قرانهما واستقرارهما في عش الزوجية البسيط في منطقة الطبالين التابعة لمركز شبين القناطر في محافظة القليوبية. مرت الشهور الثلاثة بمرارة وحسرة على الزوجة التي ضاقت ذرعا من أفعال رب الأسرة، الذي ظنت أنه سيكون ملاذها الأول والأخير بعد تركها منزل أسرتها الذي نشأت فيه منذ صغرها، إلا أن تلك الأحلام الوردية تبددت وأضحت مشكلات وأزمات متتالية انتهت باتخاذها قرارا هو الأصعب في حياتها حملت معه لقب "قاتلة" تنتظر مصيرها الذي قد ينهيه "حبل المشنقة".
نشأت "سميرة" -اسم مستعار- في منزل لأسرة بسيطة، أحسن والدها تربيتها وإخوتها، وفرح بتدرجهم في مراحل التعليم المختلفة، وتنتابه نشوة الانتصار لدى نجاحهم في حياتهم داعيا الله أن يكونوا خير سند له عند الكبر، ولطالما حلم بيوم زفاف ابنته وارتدائها الفستان الأبيض. أتمت الفتاة عامها الثاني والعشرين فصارت عروسا