تخريب سفن الخليج.. الإمارات تتهم «دولة» بعد تحقيق ثلاثي

٠٧ يونيو ٢٠١٩ - ١١:٣٧ ص
ناقلة بترول - أرشيفية
ناقلة بترول - أرشيفية
أبلغت الإمارات العربية المتحدة أعضاء مجلس الأمن الدولي أمس الخميس، بأن الهجمات التي تعرضت لها أربع ناقلات قبالة ساحلها يوم 12 مايو الماضي تحمل بصمات عملية معقدة ومنسقة تقف وراءها دولة على الأرجح. وذكرت وكالة أنباء "رويترز"، اليوم، أن وثيقة الإفادة التي قدمتها "الإمارات والسعودية والنرويج" إلى أعضاء مجلس الأمن الدولي، لم تتطرق الدول الثلاث إلى الجهة التي تعتقد أنها تقف وراء الهجمات ولم تذكر إيران التي تتهمها الولايات المتحدة بالمسؤولية المباشرة عنها.
وحسب النتائج الأولية للتحقيق المشترك الذي تجريه الدول الثلاث، فإن الهجمات تطلبت خبرة في قيادة الزوارق السريعة وغواصين مدربين ثبتوا على الأرجح ألغاما بحرية في السفن بقدر كبير من الدقة تحت سطح الماء بهدف تعطيلها وليس إغراقها. وأوضحت الدول الثلاث، أن التحقيقات لا تزال مستمرة لكن هذه الحقائق تعد دلائل قوية