هواوي تتلقى ضربات جديدة من إنجلترا وفيسبوك

لا تزال الحرب الأمريكية الصينية قائمة، وخلال تلك الحرب تم إشراك الشركات العملاقة في مجال التكنولوجيا، فمن الصين كانت هواوي ومن أمريكا كانت جوجل وغيرها ومؤخرا فيسبوك
تحرير:التحرير ٠٧ يونيو ٢٠١٩ - ٠٢:٠٩ م
هواتف هواوي
هواتف هواوي
في الوقت الذي تحاول فيه شركة هواوي الصينية لملمة جراحها بعد الضربة القوية التي وجهتها إليها الإدارة الأمريكية منذ أسابيع قليلة، تسعى شركات كبرى ودول لفرض مزيد من التضييقات على العملاق الصيني، وبعض تلك التضييقات نتيجة مخاوف أمنية، وأخرى تأتي التزاما بالقرار الأمريكي بحظر التعامل مع الشركة، وكانت أقوى تلك الضربات التي عانت منها هواوي هي حظر نظام التشغيل الأشهر في العالم "أندرويد" على هواتف هواوي، أما اليوم فهناك ضربتان جديدتان تلقتهما هواوي، إحداهما من شركة فيسبوك، والأخرى من بريطانيا.
عرض "تليفزيون الآن"، اليوم الجمعة، تقريرًا عن أزمة شركة هواوى، إذ تلقت صفعة جديدة من بريطانيا. وقال مسؤول بريطاني كبير في مجال الأمن الإلكتروني إن على شركة "هواوي" الصينية رفع معاييرها الأمنية "البالية" التي تقل عن منافسيها، في وقت تتعرض فيه الشركة لضغوط متزايدة في الغرب. وأضاف المدير التقني للمركز