معارضة السودان تقبل وساطة إثيوبيا مقابل 6 شروط

٠٧ يونيو ٢٠١٩ - ٠٦:٥٣ م
مظاهرات السودان
مظاهرات السودان
نقلت وكالة "روسيا اليوم"، عن مصدر في قوى إعلان الحرية والتغيير، التي تمثل المعارضة السودانية، قوله إنهم قبلوا بوساطة رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد علي مع المجلس العسكري الانتقالي الذي يرأسه الفريق أول عبد الفتاح البرهان، إلا أنها طرحت بعض الشروط في مقابل ذلك، وتتمثل في: الاعتذار عن الجرم المرتكب، الاعتراف بجريمة فض الاعتصام، إطلاق سراح المعتقلين وأسرى الحرب، إتاحة الحريات، رفع الحظر عن الإنترنت، سحب المظاهر العسكرية من الشارع، مؤكدا أن المعارضة ترفض الحديث في أي شأن قبل تنفيذ هذه الشروط.
وخلال لقائه مع المعارضة، صرح رئيس وزراء إثيوبيا بأنه على الأحزاب السودانية الالتفات إلى مصير البلاد مستقبلا، وعدم البقاء رهينة لمعوقات الماضي، كما أنه يجب على الجيش السوداني والمنظومة الأمنية الدفاع عن حرمة الوطن وسيادة وأمن وممتلكات المواطنين، وأن يكون له دور فعال وإيجابي في هذه المرحلة من تاريخ السودان.ووجه