مستشارة بالكاف: هكذا تعرضت للتحرش من أحمد أحمد

تحرير:أحمد سعيد ٠٧ يونيو ٢٠١٩ - ١٠:٥٠ م
أحمد أحمد
أحمد أحمد
نشرت صحيفة تايمز الأمريكية حقائق جديدة في قضية تحرش أحمد أحمد، رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، بسيدات الكاف، حيث حصلت الصحيفة الأمريكية على تصريحات من مريم دياكيت، مستشارة العلاقات العامة السابقة للكاف، وكشفت تفاصيل ما دار بينها وبين رئيس الكاف. وكشفت دياكيت أن أحمد أحمد تحرش بها عام 2017 في أثناء وجودهما في الرباط عاصمة المغرب، حيث رفضت الزواج منه أو الذهاب معه إلى غرفته، كما طالبها، من أجل الاستمرار في عملها الخاص بالاتحاد الإفريقي، قائلة: "أحمد أحمد رفض أن يجعلني أعمل لأنني رفضت أن أتزوجه.. وقال لي تعالي إلى غرفتي لكي تحصلي على العمل".
وأضافت مريم دياكيت في حديثها، أنها طُردت من جانب أحمد أحمد، من العمل لرفضها تحرشه بها، على الرغم من أنها عاودت العمل في وقت لاحق بعد تدخل عدد من مسؤولي كرة القدم، إلا أنها علمت، بأن ما لا يقل عن أربعة نساء قد تقدمن بشكاوى مماثلة للاتحاد الدولي لكرة القدم، يتهمن فيها الملجاشي بالتحرش بهن. وتابعت: "عندما