رئيس أول وفد مصري يزور إثيوبيا: لم نشعر أننا خارج الوطن

"التحرير" تكشف كواليس زيارة أول وفد شبابي مصري رسمي يزور إثيوبيا بالتزامن مع رئاسة مصر الإتحاد الإفريقي.. وأعضاء الوفد يؤكدون: لم نشعر أننا خارج الوطن وحققنا مكاسب عديدة
تحرير:أحمد سعيد حسانين ١١ يونيو ٢٠١٩ - ٠٣:٣٤ م
عبدالله الباطش رئيس أول وفد شبابي يزور إثيوبيا
عبدالله الباطش رئيس أول وفد شبابي يزور إثيوبيا
لم تمض أشهر قليلة على تسلم مصر رئاسة الاتحاد الإفريقي رسميا، حتى بدأت الأنظار تتوجه صوب القارة السمراء، لزيادة التعاون المشترك وإذابة الجليد بين مصر ودول إفريقيا، وإعادة العلاقات إلى مكانها الطبيعي، وهو النهج الذي بدأت تسلكه العديد من الوزارات والأجهزة التنفيذية، وبدا جليا في إرسال أول وفد شبابي مصري من وزارة الشباب والرياضة لزيارة إثيوبيا تزامنا مع رئاسة مصر الاتحاد الإفريقي. "التحرير" التقت أعضاء من الوفد الشبابي المصري، الذي شارك في زيارة إثيوبيا، للتعرف على كواليس الزيارة وأهدافها وما تحقق من ورائها وانطباعاتهم عن الزيارة.
يقول عبد الله الباطش رئيس الوفد المصري الرسمي لوزارة الشباب والرياضة في إثيوبيا، إن تلك الزيارة هي الأولى التي يقوم بها وفد شبابي مصري يتضمن أعضاء من وزارة الشباب والرياضة وعددا كبيرا من المهتمين بالشأن الإفريقي، مضيفا أن كل اللقاءات السابقة كانت أشبه بزيارات فردية وليست جهودا جماعية، لافتا إلى أن الزيارة